موقع شببلك
زوارنا الكرام نتشرف بإنضمامكم إلينا والمبادرة بالتسجيل

لكي نحقق أهدافنا سويا بأسرع وقت و بشكل مميز و رائع

يتم تفعيل عضويتك من قبل الإدارة خلال { 24 } ساعة

الأفضل وضع كلمة سر مقعدة لعدم القدرة على الاختراق
 

أهلا وسهلا بك .
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.


موقع شببلك :: أخبار سورية بطعمة ثورية :: الناشط محمد براء منصور

شاطر

الشهيد الحي العقيد "خالد كسار القطيني" بين اشاعة تصفيته أمام ’’الأتراك’’ وخطفه من معبر ’’باب الهوى’’ من قبل أمنيي ’’أحرار الشام’’ . Empty24/1/2018, 9:00 pm
المشاركة رقم: #1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبه:
الشهيد الحي العقيد "خالد كسار القطيني" بين اشاعة تصفيته أمام ’’الأتراك’’ وخطفه من معبر ’’باب الهوى’’ من قبل أمنيي ’’أحرار الشام’’ . Default6
الصورة الرمزية

الناشط محمد براء منصور

البيانات
الشهيد الحي العقيد "خالد كسار القطيني" بين اشاعة تصفيته أمام ’’الأتراك’’ وخطفه من معبر ’’باب الهوى’’ من قبل أمنيي ’’أحرار الشام’’ . N1841t10
الجنس : ذكر
المساهمات : 2807
نقاط النشاط : 10160
السٌّمعَة : 0
العمل والترفيه : الشهيد الحي العقيد "خالد كسار القطيني" بين اشاعة تصفيته أمام ’’الأتراك’’ وخطفه من معبر ’’باب الهوى’’ من قبل أمنيي ’’أحرار الشام’’ . Politi10
الهواية : الشهيد الحي العقيد "خالد كسار القطيني" بين اشاعة تصفيته أمام ’’الأتراك’’ وخطفه من معبر ’’باب الهوى’’ من قبل أمنيي ’’أحرار الشام’’ . Chess10
المزاج : الشهيد الحي العقيد "خالد كسار القطيني" بين اشاعة تصفيته أمام ’’الأتراك’’ وخطفه من معبر ’’باب الهوى’’ من قبل أمنيي ’’أحرار الشام’’ . Pi-ca-10
الشهيد الحي العقيد "خالد كسار القطيني" بين اشاعة تصفيته أمام ’’الأتراك’’ وخطفه من معبر ’’باب الهوى’’ من قبل أمنيي ’’أحرار الشام’’ . 2yzaavs
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:

مُساهمةموضوع: الشهيد الحي العقيد "خالد كسار القطيني" بين اشاعة تصفيته أمام ’’الأتراك’’ وخطفه من معبر ’’باب الهوى’’ من قبل أمنيي ’’أحرار الشام’’ . الشهيد الحي العقيد "خالد كسار القطيني" بين اشاعة تصفيته أمام ’’الأتراك’’ وخطفه من معبر ’’باب الهوى’’ من قبل أمنيي ’’أحرار الشام’’ . Empty24/1/2018, 9:00 pm


الشهيد الحي العقيد "خالد كسار القطيني" بين اشاعة تصفيته أمام ’’الأتراك’’ وخطفه من معبر ’’باب الهوى’’ من قبل أمنيي ’’أحرار الشام’’ .



الشهيد الحي العقيد "خالد كسار القطيني" بين اشاعة تصفيته أمام ’’الأتراك’’ وخطفه من معبر ’’باب الهوى’’ من قبل أمنيي ’’أحرار الشام’’ .
[rtl]عمليات الخطف والإخفاء القصري التي انتهجتها أجهزة المخابرات السورية على الشعب السوري لم تكن وحدها على الساحة السورية فقط ، بل انضم لهم أمنيي الفصائل بالسير على نفس النهج مستغلين الفوضى للتصفيات الشخصية وطلب فديات مقابل اطلاق سراح المخطوفين حتى أصبحت مصدر رزق أساسي بالتزامن مع كثرة السلاح عشوائياََ داخل الثورة وبين الفصائل المسلحة ، فبدلاََ من أن يُكسَرَ السجن الكبير لإطلاق سراح الشعب السوري من قبضة نظام الأسد ، تم تحويل ذاك السجن العملاق إلى سجون صغيرة لخنق الشعب السوري خدمةََ للأسد ذاته باسم الثورة والجهاد ، فهل سمعتم بشهيداََ عاد إلى الحياة غير الحالات التي خرجت من داخل أقبية المخابرات السورية ؟ بين أمنيي الفصائل المسلحة كل شيء وارد ومشابه لأجهزة المخابرات السورية والفرق بينهما الحجم .[/rtl]

[rtl]العقيد "خالد القطيني" المخطوف بتاريخ 15/3/2015 من على معبر باب الهوى من قبل الجهاز الأمني التابع لأحرار الشام المتمثل بـ"أحمد صالح الملقب بأبو خزيمة الفلسطيني" وعصابته مع إخفائه ضمن سجون معبر باب الهوى لمدة سنتان وسبعة أشهر بالتزامن مع التستر أمام قياداته بين أحرار الشام عن مكان تواجد العقيد ببث إشاعات عن مكان تواجده بأنه تم تصفيته على يد ’’جبهة النصرة’’ ، ولكن أحد أبناء العقيد عمل جاهداََ مع الأتراك بالتعاون مع الأطراف الوسيطة بين قيادات أحرار الشام مستغلين فترة الخلافات داخل تيارات الأحرار لينكشف على اثرها مكان اخفائه والعمل على إخراجه من داخل سجونهم وابلاغ السلطات التركية بالأمر ، هنا تم التواصل مع الشهيد الحي العقيد "خالد القطيني" بعد إصداره بيان عودته سالماََ من عملية خطفه التي دامت سنتان وسبعة ليسرد لنا الأحداث مفصلةََ عبر التقرير التالي مستنداََ على فيديوهات سجون معبر باب الهوى التي نشرت من قبلي سابقاََ بعد التعرف عليها :[/rtl]

[rtl]مرحلة خطف العقيد من قبل ’’أمنيي أحرار الشام’’ من على معبر باب الهوى ضمن الأراضي السورية :[/rtl]
[rtl]بتاريخ 15/3/2015 أثناء توجه العقيد "خالد" من مدينة ’’انطاكيا التركية’’ إلى الأراضي السورية لإستكمال لقاءات عمله العسكري ضمن عدة مناطق مختلفة بريف ادلب المحرر عبوراََ بمعبر باب الهوى ، اعترضته سيارة بيك آب مركونة بين قوات أحرار الشام يقطنها خمس أشخاص ملثمين ومسلحين تابعين لأمنييها ، وبعد عملية الخطف والتهديد عُصِبَت عيناه بعصبة سوداء وأُقتيد مجبراََ بالذهاب معهم إلى مقرهم الواقع بعد مستشفى باب الهوى بـ 100 متر على الجانب اليمين ضمن ساحة كبيرة المتواجد بها خمس تجمعات من الأبنية متمثلة بطابقين بينهم بناء يتضمن ثلاث طوابق والذي كان سابقاََ مقراََ لقيادة أركان الجيش الحر ، حيث جعله أمنيي أحرار الشام المقر العام للإستخبارات العسكرية ليجهزوا أسفله زنازن ومنفردات وغرفاََ خاصة للتحقيق والتعذيب .[/rtl]

[rtl]مرحلة التعذيب من قبل ’’أمنيي أحرار الشام’’ ضمن معتقلات معبر باب الهوى :[/rtl]
[rtl]فترة حكم أمنيي أحرار الشام لمعبر باب الهوى وغطرستهم أوهموا العموم بأنهم أصحاب صلاحيات وسلطة عليا شرعية داخل الثورة بطشاََ على الشعب السوري ، فكانوا حرفيين بممارسة مراحل التعذيب على المعتقلين والمختطفين والمفقودين داخل سجونهم المماثلة لسجون نظام الأسد الأمني ، حيث مُورِسَ التعذيب بعدة طرق منها ’’الشبح لعدة أيام - استعمال عصي الكهرباء على المناطق الحساسة - الضرب الممنهج على الأيادي وأرجل المعتقلين بالكرابيج مكبلةََ أياديهم خلف ظهورهم’’ ليتم تبصيم المعتقل على إعترافات مرغمين بعد مرحلة التعذيب الممنهجة والتهديد والإهانات المتعارف عليها بين المجتمع السوري مستندين على جملة شهيرة مقتبسة من أفرع نظام الأسد الأمني وهي ’’الجميع مدان حتى تثبت تهمتهم’’ بعكس قاعدة القانون وهي ’’المتهم بريء حتى تثبت ادانته’’ .[/rtl]

[rtl]مرحلة كواليس التحقيق من قبل ’’أمنيي أحرار الشام’’ فترة حكمهم لمعبر باب الهوى :[/rtl]
[rtl]جلسة التحقيق تتمثل بجمع عدة أدوار في شخص واحد ’’المحقق - الأمني - المحامي - القاضي - السجان’’ لإلقاء التهم الكيفية على المعتقلين ، وفي حال تم الإعتراض من قبل أي معتقل على سياسة التحقيق بعبارة ’’اتقي الله’’ يكون الرد ’’نحن لانحكم بشرع الله ، فلا يغرنكم أسمائنا الإسلامية والجهادية واللحى المستعارة ، وانما نحن استخبارات’’ فيتم الإنهيال على المعتقل بالضرب لإشباع غرائزهم اللابشرية .[/rtl]

[rtl]مرحلة مدة الإعتقال والتغييب القسري من قبل ’’أمنيي أحرار الشام’’ فترة حكمهم معبر باب الهوى :[/rtl]
[rtl]استمر التحقيق مع العقيد "خالد" لمدة شهر ضمن سجون معبر باب الهوى وإعتقاله مدة سنة وسبعة أشهر خلالها وُجِّهَت عدة تهم فترة التحقيق منها ’’الردة - العمالة للدولة التركية كونهم يعتبرونها دولة كافرة’’ وبث اشاعات التهم بين المعتقلين ليتم محاربته من قبل المعتقلين بالإضافة لإيهام الأشخاص الذين يحاولون السؤال عنه ، في المقابل العقيد "خالد" أحد الضباط المنشقة عن نظام الأسد منذ عام 2012 ضمن بيان مصور . (اضغط هنا)[/rtl]

[rtl]مراحل التنقل ضمن سجون معبر باب الهوى خلال السنة وسبعة أشهر الأولى :[/rtl]
[rtl]خمسة أشهر ضمن منفردة للتعذيب ’’متر عرض/مترين طول بوجود حفرة ضمنها WC’’ ومن ثم تم نقله إلى بناء وهو عبارة عن سجن مؤقت إحترازي بجانب المقر العام ووضعه ضمن زنزانة تتسع لثماني أشخاص داخل قبو ببناء المقر الأمني العام ، بالإضافة لوجود منفردات وأربع زنازن جماعية كل منها تحتوي عدد من السجناء والذي وصل عددهم بين الـ ’’16 ـ 20’’ شخص بكل زنزانة ضمن الظروف سيئة مع رطوبة وروائح نتيجة مرور الصرف الصحي ضمن الأقبية ، ليتم إستغلال المعتقلين بحسب ظروف الإعتقال والتعذيب بتمرير الرشاوي بين الأمنيين والسجانين مقابل جلب الدخان أو الأمانات التي ترسل من ذوي المعتقلين إليهم بأسعار مضاعفة ووصلت بعض الأحيان لخمس أضعاف .[/rtl]

[rtl]مرحلة الإنتقال إلى سجن جسر الشغور :[/rtl]
[rtl]بتاريخ 3/10/2016 تم تحويله من سجن معبر باب الهوى إلى سجن جسر الشغور الواقع بالقرب من القصر العدلي فترة تحويل المعتقلين من معبر باب الهوى إلى أماكن غير معروفة ، حتى انتهى به المطاف ضمن أقبية المحكمة المسيطر عليها من قبل ’’أحرار الشام’’ وهناك حجم المعتقل أكبر من حجم سجون معبر باب الهوى حيث يصل عدد المعتقلين ضمنه الـ 200 معتقل ، ليعاد التحقيق معه من الصفر مستغرباََ ليستفسر عن سبب اعادة التحقيق وليس اكماله فكان الجواب ’’حدثت هيكلية جديدة للإستخبارات وعزل أشخاص وعُيِّنَ بدلاََ منهم ، ولعدم امتلاكهم أي ثبوتيات أو ملفات أو أضابير بخصوص المعتقلين المحولين من سجون معبر باب الهوى أُعِيدَت مراحل التحقيق والتعذيب ولكن المفاجأة خلال التحقيقات تم التعرف على نفس الأشخاص الذين حققوا معه سابقاََ عبر نبرة أصواتهم ، هنا أيقن المعتقلين بأنهم أُدخِلُوا مرحلة تعذيب جديدة بعد مراوغات وكذب وتضليل من قبل ’’أمنيي أحرار الشام’’ ، حيث أقتيد إلى ممر تحت قبر وليس قبو معلقاََ على الحائط جنازير لشبح المعتقلين بها كنوع من أنواع التعذيب ، وبتاريخ 6 حزيران 2017 تم تحويل العقيد "خالد" مع معتقلان من سجن جسر الشغور إلى سجون معبر باب الهوى مرة أخرى ليُعادة التحقيق مرة أخرى معهم ابتداءا من الصفر .[/rtl]

[rtl]مرحلة التغييب القسري بعد الإعتقال التعسفي من قبل ’’أمنيي أحرار الشام’’ :[/rtl]
[rtl]بعد الإعتقال التعسفي الذي دام سنتان وسبعة أشهر والتغييب القسري بالإضافة لبث الشائعات منها تصفية العقيد "خالد" على يد ’’جبهة النصرة’’ كما ادعت "أحرار الشام" واخبار الجهات التركية والمقربين منه لإخفاء حقيقة تواجده واعتقاله من قبلهم طيلة الفترة التي مضت بمخطط استخباراتي وبمنهج متفق عليه مسبقاََ ، جاء أمر خروجه بتاريخ 22/7/2017 بعد تدخل وتوسط من قبل أشخاص داخل حركة أحرار الشام ومن خارجها عبر شخصيات عديدة قامت بالضغط والمطالبة بالكشف عنه ، بناءاََ على ذلك اُتُّفِقَ على تحويله للمحكمة التابعة للهيئة القضائية التابعة لأحرار الشام وإطلاق سراحه ، حدث بعد تلك المرحلة الإشتباكات بين أحرار الشام وهيئة تحرير الشام ليخرج على اثرها المعتقلين تحت رقابة الهيئة بعد مراجعتهم للمكتب الأمني .[/rtl]

[rtl]معتقلي الرأي :[/rtl]
[rtl]طالت عمليات الإعتقالات التعسفية والتغييب القسري لكثير من الشرائح الإجتماعية حتى وصل بهم الأمر لأصحاب الرأي كـ ’’صحفيين - ناشطين - ضباط منشقة - عساكر حتى من أفراد حركة أحرار الشام ذاتها’’ فيتم توزيع التهم عليهم ’’خائن - عميل - ديوث - مرتد’’ ، أما عن التهم الأخرى كـ ’’سارق - داعش - لواطة - دعارة - تجارة حشيش - شبيح’’ فكان مكوث إعتقالهم لعدة أشهر ومن ثم يتم إطلاق سراحهم ضمن ظروف غامضة ولايمارس عليهم إعتقال المنفردات .[/rtl]

[rtl]احدى حالات الإعتقال التعسفية للمدنيين :[/rtl]
[rtl]أحد التجار القادمين من تركيا إلى سوريا مع زوجته تم إعتقالهم من على معبر باب الهوى بتهمة ’’ديوث - تشغيل زوجته في تركيا بالرغم أنها حامل’’ وخلال إعتقالهما لهما مُورِسَ عليهما الضرب والإهانة ولم يتم إخلاء سبيلهما إلا بدفع فدية مالية .[/rtl]

[rtl]أجواء الإعتقال ضمن سجون معبر باب الهوى التابعة خلال حكم ’’أمنيي أحرار الشام’’ :[/rtl]
[rtl]لم يقتصر التعذيب على المعتقلين الرجال فقط ، بل طالت أساليب التعذيب على المعتقلات النساء بنفس السياسة الممنهجة ، فبحلول الليل وفي وقت متأخر يبدأ الغناء وتدخين الحشيش من قبل ’’أمنيي أحرار الشام’’ ، بالإضافة منع الزيارات والإتصالات حتى يصل بهم الحالة عدم معرفتهم متى يحل الليل أو متى تشرق الشمس ، أما عن الأجواء الصحية فكان يعاني المعتقلين من الجرب وبعض الأمراض حتى يصاب البعض بوعكات صحية وتعفن الجروح الناتجة عن التعذيب ولايتم تلبية طبابتهم إلا بعد الملاسنات مع ’’أمنيي الأحرار’’ بعد اشتداد مرض المعتقل ، أما عن وجبات الطعام فالمتعارف عليها بين سجون الأسد وباقي الأقبية داخل الفصائل المسلحة .[/rtl]

[rtl]آخراََ والختام !!![/rtl]
[rtl]هناك تفاصيل أخرى تحفظ عن ذكرها العقيد "خالد" في الوقت الحالي عن طبيعة الخروج والبراءة وبعض الحقائق والإدانات المتعلقة بأمنيي ’’أحرار الشام’’ وممارساتهم وعن تدخل الطرف التركي بالأمر ليتركها للجهات المعنية مع تحويلها بالقريب العاجل لهيئات ثورية وحقوقية وللمجلس الإسلامي ان شاء الله ، في المقابل توجه العقيد "خالد" رسالة شكرِِ لكل من وقف معه وسانده وخص بالشكر الجهات التركية على مابذلوه من جهود مضنية مقدراََ جهود بعض قيادات أحرار الشام المبذولة حول قضيته .[/rtl]

[rtl]"أحمد صالح الملقب بأبو خزيمة الفلسطيني" ، وهو من مخيم السبينة (قرب اليرموك) بجنوب دمشق ، يعتبر هذا الرجل رأس الدعشنة والتكفير بالأحرار ، ويقيم في تركيا ضمن مناطق مختلفة يتنقل كل فترة من منطقة إلى منطقة ، مرتبطاََ بـ "أبو محمد الصادق المدعو نضال حسن أمير قاعدي وشرعي سابق بالأحرار ، كان يكفر تركيا ويكفر كل من يعمل معها "أبو خزيمة الفلسطيني" صديق الداعشي والإرهابي "أبو أيمن العراقي" عندما كان ضمن مناطق الساحل .[/rtl]

[rtl]ملاحظة : لأي استفسار حول قضية العقيد "خالد القطيني" التواصل المباشر عبر الرقم التالي : ’’00905312399012’’[/rtl]
https://mhmmedbmansour.blogspot.com.tr/2018/01/blog-post_30.html










توقيع : الناشط محمد براء منصور



الشهيد الحي العقيد "خالد كسار القطيني" بين اشاعة تصفيته أمام ’’الأتراك’’ وخطفه من معبر ’’باب الهوى’’ من قبل أمنيي ’’أحرار الشام’’ . 65550510







الــرد الســـريـع
..




الشهيد الحي العقيد "خالد كسار القطيني" بين اشاعة تصفيته أمام ’’الأتراك’’ وخطفه من معبر ’’باب الهوى’’ من قبل أمنيي ’’أحرار الشام’’ . Collapse_theadتعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


 
تحويل و برمجة و تطوير الطائر الحر