موقع شببلك
زوارنا الكرام نتشرف بإنضمامكم إلينا والمبادرة بالتسجيل

لكي نحقق أهدافنا سويا بأسرع وقت و بشكل مميز و رائع

يتم تفعيل عضويتك من قبل الإدارة خلال { 24 } ساعة

الأفضل وضع كلمة سر مقعدة لعدم القدرة على الاختراق
 

أهلا وسهلا بك .
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.


موقع شببلك :: أخبار سورية بطعمة ثورية :: الناشط محمد براء منصور

شاطر

13/2/2018, 10:34 am
المشاركة رقم: #1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبه:

الصورة الرمزية

avatar

البيانات
الجنس : ذكر
المساهمات : 2703
نقاط النشاط : 9424
السٌّمعَة : 0
العمل والترفيه :
الهواية :
المزاج :
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:

مُساهمةموضوع: مفاجأة مدوية حول التقرير الطبي لمقتل الطفل "حمزة الخطيب" ربيع العام 2011 13/2/2018, 10:34 am


مفاجأة مدوية حول التقرير الطبي لمقتل الطفل "حمزة الخطيب" ربيع العام 2011



مفاجأة مدوية حول التقرير الطبي لمقتل الطفل "حمزة الخطيب" ربيع العام 2011
الاتحاد برس وصورة بوست "عمار مصارع" ضمن الرابط :
لا يختلف اثنان في اعتبار قتل الطفل “حمزة الخطيب” في سجون النظام السوري ربيع العام 2011 أحد الأسباب التي دفعت الكثير من السوريين إلى المشاركة في الحراك المدني، خصوصاً بعد الروايات التبريرية التي قدمها النظام لمقتل الخطيب التي كانت ساذجة جداً وغير مقبولة منطقياً، ما جعل من “الشهيد حمزة الخطيب” أحد “رموز الثورة السورية”، وبعد مضي نحو سبع سنوات على الحادثة يبدو أن ملفاتها لم تغلقْ بعد وما زالت حاضرة في ذاكرة السوريين، إلا أن مفاجأة مدوية نقلها مؤخراً ناشطون عن المعارض “جورج صبرا” تكشف تفاصيل جديدة عن القضية.

وحسب المعلومات التي نشرها الصحفي “عمار مصارع” نقلاً عن المعارض جورج صبرة فإن “مصدراً موثوقاً أكد بأن كثيراً من قادة المعارضة يعرفون معلومة لم يتم كشفها للعلن، وهي أن نصر الحريري (رئيس هيئة المفاوضات السورية المعارضة حالياً) قد وقع التقرير الطبي الذي يشير إلى أن استشهاد الطفل حمزة الخطيب يعود لأسباب طبية بحتة وليس بسبب سلخ جلده وقطع عضوه الذكري والتنكيل به وتعذيبه في أقبية المخابرات في درعا” وحسب تلك المعلومات فإن “عشرات الأطباء الدرعاويين والسوريين رفضوا كتابة مثل هذا التقرير، ودفعوا ثمن رفضهم. وبعضهم انضم إلى موكب الشهداء بسبب رفضه”، رغم أن ما تم تداوله لم يغفل أن يكون تقرير الحريري قد تم “تحت التهديد والوعيد”.

إلا أن ذلك دفع المصدر لطرح أسئلة كثيرة أهمها: “لماذا صمت العارفون بهذه المعلومة ولم يشهروها، بل واستثمروها في بازارتهم الانتخابية في الائتلاف وفي بعض المؤسسات الثورية الدرعاوية، وأشهروها في وجهه مقابل موافقته على بعض مآربهم”، و “أليس من حق الثورة على من انضم إليها وكان جزء من نظام الإجرام وضرب بسيفه واستفاد منه مدنياً كان أم عسكرياً كان يبيع الإجازة للمجند بكروز ماربلورو (نوع من التبغ) أن يقدموا اعتذاراً من هذا الشعب العظيم عن ماضهم الوسخ؟! ما هي الحدود الدنيا الواجب توفرها في من يتصدر مؤسسات المعارضة؟!”.

ويحق للمتابع السوري طرح مزيد من الأسئلة المتعلقة بهذه المعلومات من قبيل: إن كان هناك من يعلم بهذا الأمر لماذا لم يتم نشره حتى الآن (بعض مضي سبع سنوات)؟ وإن تم ابتزاز الحريري بهذا الشأن، فهل من ابتزه بالخبر ولم ينشره فقط استفاد بشراء موقفٍ منه حاله أفضل من حال الحريري؟ وهل يحق لكل هؤلاء تصدر واجهة المعارضة السورية؟ ولا تزيد هذه المعلومات حال الساحة السياسية السورية عموماً والمعارضة منها خصوصاً إلا تعقيداً وتضيف لملفاتها الشائكة ملفاً احتفظ المستفيدون منه بسريته طيلة السنوات الماضية.


https://mhmmedbmansour.blogspot.com.tr/2018/02/2011.html








الموضوع الأصلي : مفاجأة مدوية حول التقرير الطبي لمقتل الطفل "حمزة الخطيب" ربيع العام 2011 // المصدر : موقع شببلك // الكاتب: الناشط محمد براء منصور


توقيع : الناشط محمد براء منصور












الــرد الســـريـع
..




تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


 
تحويل و برمجة و تطوير الطائر الحر