موقع شببلك
زوارنا الكرام نتشرف بإنضمامكم إلينا والمبادرة بالتسجيل

لكي نحقق أهدافنا سويا بأسرع وقت و بشكل مميز و رائع

يتم تفعيل عضويتك من قبل الإدارة خلال { 24 } ساعة

الأفضل وضع كلمة سر مقعدة لعدم القدرة على الاختراق
 

مساحة إعلانية

أهلا وسهلا بك .
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.


موقع شببلك :: أخبار سورية بطعمة ثورية :: الناشط محمد براء منصور

شاطر

4/4/2018, 5:33 pm
المشاركة رقم: #1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبه:

الصورة الرمزية

avatar

البيانات
الجنس : ذكر
المساهمات : 2761
نقاط النشاط : 9689
السٌّمعَة : 0
العمل والترفيه :
الهواية :
المزاج :
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:

مُساهمةموضوع: عام على تسليم حلب (43) من ضيّع مدينة حلب (2) .. ؟ تجميد جبهات غير معلن، ومؤازرات خجولة >> دراسة د."علا الشريف" مشكورة 4/4/2018, 5:33 pm


عام على تسليم حلب (43) من ضيّع مدينة حلب (2) .. ؟ تجميد جبهات غير معلن، ومؤازرات خجولة >> دراسة د."علا الشريف" مشكورة



عام على تسليم حلب (43) من ضيّع مدينة حلب (2) .. ؟ تجميد جبهات غير معلن، ومؤازرات خجولة >> دراسة د."علا الشريف" مشكورة
كنتُ قد حذرتُ في دراسة نشرتُها مطلع 2015 ثوارَ حلب وقادةَ فصائلها من مساعي ديمستورا وأهدافه الخبيثة للإجهاز على الثورة السورية عبر المصالحات والهدن والتجميد غير المعلن لجبهات حلب، وهي منشورة على هذا الرابط (اضغط هنا)

ولم أعلم حينها أنه نجح فعلاً في مساعيه، واستطاع أن يضمن تحقيق أهدافه التي ستتوج لاحقًا بسقوط حلب المحررة

أواخر 2014 وصلتني معلومات أن ديمستورا اجتمع في تركية بقادة فصائل حلب عبر وسطاء من المجلس الإسلامي السوري و تيار وعد، من أجل إقناعهم بتجميد جبهات حلب، وأنه استطاع بالترغيب والترهيب أن يحصل منهم على التزام غير معلن بتجميد جبهات حلب، والاقتصار فيها على الأعمال الدفاعية.

لاحقًا، أكد لي د."أنس نجيب" مسؤول العلاقات العامة في أحرار الشام حينها حضوره وغيره من القادة الاجتماع، وأنهم رفضوا الخضوع لضغوط ديمستورا. وصدَّقتُه لأنه كان موضع ثقة بالنسبة إلي في ذلك التاريخ. ولكن مجريات المعارك كانت تؤكد صحة المعلومات التي وصلتني وتكذب ما سوى ذلك من ادعاءات.

من ذلك اليوم، تحولت كثير من معارك حلب إلى مؤازرات خجولة هدفها إعلامي، ومغامرات عبثية تستهتر بالمقاتلين في عمليات غير جادة ولا مدروسة. وبهذه الطريقة صار ممكنًا اختراق مناطق الثوار وفتح طريق طويل إلى نبل والزهراء عبر المناطق المحررة؛ طريق محمي من الجهة الشرقية بـ داعش، ومن الجهة الغربية باتفاقيات التجميد السرية.

في اجتماع لغرفة عمليات فتح حلب اقترح بعض القادة الهجوم على النظام من الجبهات الداخلية للمدينة للتخفيف عن جيش الفتح الذي كان يخوض معارك شرسة في الراموسة وما حولها لفكّ الحصار عن حلب، أعلن أبو قتيبة قائد تجمع فاستقم الذي يعد أكبر فصيل في حلب وقتها أنه "لن يسمح لأحد بأن يقتحم على النظام من جبهاته "!!

1- هذا التصريح أكّد ما كان يتداوله الثوار عن وجود اتفاق مصالحة سرية بين التجمع والنظام عبر وسطاء من تيار وعد التابع لـ فراس طلاس منذ عام 2014، وهو يعني تجميدًا غير معلن لجبهات واسعة مع النظام.

قائد الزنكي في حلب "عمر سلخو" كان يتقاضى شهريًا 5000 $ من "محمد يونس شاشو" المعروف بـ "أبو محيو الكردي" وهو مسؤول تيار وعد في حلب والمتورط في فضيحة السكر والرقص على مجازر حلب مع أحد قادة التجمع واثنين من لصوص الثورة وعملاء المصالحة وهم :
1- أبو محيو الكردي رئيس مجلس ثوار صلاح الدين. 
2- ربيع البيسكي صاحب حملات الإغاثة لحلب علي أبرم . 
3- لؤي أبو الجود إعلامي معروف. 
4- طارق محرم قائد عسكري في تجمع فاستقم كما أمرت.

لم تكن عملية فك الحصار الأولى التي وضعت الفصائل فيها ثقلها إلا وسيلة لسحب مقاتليها من حلب ليشاركوا في درع الفرات وأهم تلك الفصائل أحرار الشام والجبهة الشامية وتجمع فاستقم.

ثم توقفت تلك الفصائل فجأة عن القتال واعتمدت مبدأ المؤازرات الخجولة، بل إن فصائل حلب رفضت أن تخفف عن المقتحمين بتغطية نقاط الرباط في جبهة الراموسة فانهارت الجبهة فجأة وحوصرت المدينة من جديد.

خسر الثوار معركة معمل الإسمنت وكان ذلك بداية فشل عملية فك الحصار، وسبب خسارة المعركة أن أحرار الشام وتجمع فاستقم لم يتحركوا من محوريهم، وتُرك انغماسيو فتح الشام من دون غطاء فسقط منهم شهداء وانسحبوا من المعمل بعد أن تقدموا فيه.

أبو عبد الرحمن نور قائد الجبهة الشامية الأخير في حلب فوجئ بأن 800 عنصر من عناصر الشامية في قطاع البحوث والطراب هم أرقام وهمية ومجرد أسماء على الورق، وليس لديه في الجبهات سوى عدد قليل من المقاتلين الفعليين. ولذلك لا تعجب من سقوط جبهات حلب الشرقية سقوطًا سريعًا ومفاجئًا فـ الجبهة الشامية تغطي أكثر النقاط فيها.

أبو عبد الرحمن كرم الجبل القائد العام لـ الجبهة الشامية في حلب يلخّص في تسجيل مسرَّب له الإستراتيجية التي اعتمدها قادة فصائل الدولار للتعامل مع جيش الفتح وعملية فك الحصار، وهي تقوم على استنزاف الفصائل المجاهدة، وسرقة النصر عبر المؤازرات الخجولة والدعاية الإعلامية.

فضيحة التسريب أدت إلى انشقاقات في الجبهة الشامية وعزل أبو عبد الرحمن كرم الجبل من قيادة الشامية، ولكن إستراتيجية المؤازرات الخجولة وتجميد الجبهات الداخلية لمدينة حلب ظلت صامدة وكانت سببًا في فشل عملية فك الحصار وطريقًا إلى تسليم حلب
للاستماع إلى التسريب كاملاً:
https://mhmmedbmansour.blogspot.com.tr/2018/04/43-2.html










توقيع : الناشط محمد براء منصور












الــرد الســـريـع
..




تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


 
تحويل و برمجة و تطوير الطائر الحر